• العجوز: نحذر من مغبة تعطيل إنعقاد مجلس الوزراء
  • المسار اللبناني: الحكومة مجتمعة تخطت الخيال، نفايات ملأت الشوارع ومطامر لن تتمكن من استيعاب الفساد وتوترات عالية في الطائفية
  • ترامب يتحدث عن "تقدم كبير" مع إيران.. وبومبيو: طهران جاهزة للتفاوض
  • الحوثيون يستهدفون مطار أبها مجددا.. و"تحالف الشرعية" يعلن إسقاط 3 طائرات مسيرة
  • السودان.. التوقيع على الاتفاق السياسي بين "الانتقالي" و"التغيير"
  • لافروف: شرارة واحدة فقط تكفي لاشتعال الخليج والولايات المتحدة ستتحمل مسؤولية الكارثة
  • سياسي للجمهورية: صرنا قاب قوسين أو أدنى من العتمة الدامسة و"ألف مرة تطير الحكومات ولا يهتز البلد ولو مرة"
  • مصدر للشرق الأوسط: هجرة 4 آلاف عائلة فلسطينية من لبنان إلى أوروبا في 2017- 2018
  • الأخبار: الهيئة العامة تتجاوز "قطوع" قطوعات الحساب؟
  • اللواء: إنقلاب "القوّات" على الموازنة.. ومزايدات "شعبوية" للنواب "حلّ باسيلي" يُعطي إجازة لمجلس الوزراء.. والحريري يكشف عن رفض اقتراحات لصندوق النقد

بعد "شارع مصطفى بدر الدين"... على ماذا يراهن "حزب الله"؟

9/21/2018

خيرالله خيرالله - تعطي تسمية شارع في الضاحية الجنوبية لبيروت باسم مصطفى بدرالدين فكرة عن مدى الحقد الإيراني على رفيق الحريري وعلى لبنان. عُوقب رفيق الحريري على إعادته الحياة إلى لبنان العربي، بالمعنى الحضاري للكلمة، وإلى بيروت بالذات لا أكثر ولا أقلّ.

في النهاية ليس مصطفى بدرالدين المتهم الرئيسي في ترتيب عملية تفجير موكب رفيق الحريري ورفاقه فحسب، بل هو متهم أيضا بتفجيرات سبقت محاولة اغتيال أمير الكويت الراحل الشيخ جابر الأحمد في العام 1985.

بقي بدرالدين، الذي كان يقيم في الكويت تحت اسم إلياس صعب، في السجن الكويتي حتّى صيف العام 1990. أخرجه منه العسكريون ورجال الأمن العراقيون الذين شاركوا في مغامرة احتلال الكويت وقتذاك إبان حكم صدّام حسين. أراد صدّام من إطلاق بدرالدين توجيه رسالة حسن نيّة إلى إيران التي خاض معها حربا استمرّت ثماني سنوات.

كانت الكويت، مع دول مجلس التعاون الخليجي، من بين الذين دعموه ماليا وسياسيا في تلك الحرب... فكافأها بالإقدام على مغامرته المجنونة غير مدرك أنّ إيران ستكون في المدى الطويل المستفيد الأوّل والأخير من هذه المغامرة. يدل على ذلك، بوضوح ليس بعده وضوح، ما نراه بأمّ العين في العراق اليوم.

ليست المسألة مسألة شارع باسم شخص وفّر الادعاء العام في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان أدقّ التفاصيل المتعلّقة بدوره في عملية اغتيال رفيق الحريري. المسألة أبعد من ذلك بكثير وهي مرتبطة، أوّلا وأخيرا، بالسيطرة على لبنان وتحويله مستعمرة إيرانية.

هل سينجح "حزب الله" في ذلك؟ هذا هو السؤال الكبير والمحوري الذي يفرض نفسه في وقت قرّر قسم لا بأس به من المسيحيين في البلد الوقوف موقف المتفرّج حيال ما يدور على أرض بلدهم. لم يعد هذا الموقف العجيب لبعض المسيحيين مستغربا في ضوء الخطوة الأساسية التي أقدم عليها "حزب الله" عندما استطاع أن يتحول إلى الطرف الذي يسمّي رئيس جمهورية لبنان، وأن يفرض هذا الاسم على الآخرين بعيدا عن أي ممارسة ديمقراطية من أيّ نوع.

إن قبول قسم من المسيحيين بأن يفرض "حزب الله" من هو رئيس الجمهورية على كلّ اللبنانيين جريمة لا تقل في خطورتها عن قبول اتفاق القاهرة في العام 1969 من دون إدراك نواب الأمّة، وبينهم زعماء مسيحيون كبار، لأبعاده ونتائجه ومن دون الاطلاع على فحواه.

باستثناء تسجيل موقف واضح يعترض على خطوة من نوع تسمية شارع باسم شخص موضع اتهامات بجريمتيْ قتل وتفجير في لبنان والكويت، ليس في استطاعة الدولة اللبنانية القيام بالكثير. هناك ما يتجاوز تسمية الشارع باسم شخص لا تزال ظروف مقتله في مطار دمشق في العام 2016 لغزا يلفّه الغموض، تماما مثل لغز اغتيال عماد مغنيّة (بدرالدين متزوج من شقيقة مغنيّة) في إحدى ضواحي دمشق (كفرسوسة) في شباط - فبراير من العام 2008.

في انتظار اليوم الذي تتكشف فيه حقيقة من قتل مصطفى بدرالدين في مطار دمشق وظروف التخلص منه ومن اغتال عماد مغنيّة في كفرسوسة، يفترض في اللبنانيين تحديد الخطر الحقيقي الذي يتهدد بلدهم. يكمن هذا الخطر في أسباب الوصول إلى مرحلة لم تعد فيها الدولة اللبنانية قادرة سوى على الوقوف مكتوفة، والاكتفاء بتسجيل موقف، أمام تسمية شارع باسم شخص يأتي اسمه على رأس لائحة المتهمين باغتيال رفيق الحريري.

لعلّ أخطر ما في الأمر ذلك السعي الدؤوب إلى التخلّص نهائيا ممّا كان يرمز إليه رفيق الحريري، الذي علّم على نفقته آلاف اللبنانيين من كلّ الطوائف والمذاهب والمناطق والطبقات الاجتماعية، ومن كلّ أبناء مدرسته وكلّ ما لا يزال يرمز إليه الرجل.

قبل كلّ شيء، يرمز رفيق الحريري إلى ثقافة الحياة في لبنان. يرمز أيضا إلى أن بيروت تستطيع أن تكون لؤلؤة المدن على شاطئ البحر المتوسط. يرمز رفيق الحريري إلى صمود بيروت وازدهارها وقدرتها على مقاومة ثقافة الموت.

بيروت المدينة التي فيها جامعات ومدارس وحركة فنّية وثقافية وإعلام متنوع ومتطور. بيروت التي تتمتع بالقدرة على أن تكون لجميع اللبنانيين والعرب والأجانب، بغض النظر عن دينهم وثقافتهم وخلفياتهم الاجتماعية. هذا بعض من حلم رفيق الحريري الذي تحقّق جزئيا، والذي كان مطلوبا القضاء عليه كي لا يعود أي لبناني يفكّر بغير كيفية إيجاد طريقة للهجرة وإرسال أولاده إلى خارج البلد في بلد لا يستطيع إيجاد حلّ لمشكلة الكهرباء أو النفايات... أو زحمة السير والمطار.

منذ اغتيال رفيق الحريري، لم يوجد من يدق مسمارا في مشروع بناء يساهم في تحسين البنية التحتية للبلد. على العكس من ذلك، هناك اهتراء يومي لما تركه رفيق الحريري للبنانيين من أسس لإقامة مثل هذه البنية. فوق ذلك كلّه، لم تعد بيروت وجهة عربية. صار العرب يخافون منها. كلّ كلام عن استخراج النفط والغاز من النوع المضحك المبكي في عالم يحتاج إلى خبراء في هذا الشأن وليس إلى سياسيين صنعوا في أنابيب. يمكن أن يكون هناك الطفل الأنبوب ولكن لا يمكن صناعة سياسي في أنبوب. خير دليل على ذلك ما آلت إليه سوريا منذ خلف بشّار الأسد والده في العام 2000.

ليس اسم شارع باسم مصطفى بدرالدين وسكوت قسم من الطبقة السياسية على ذلك مجرّد استقواء على الدولة اللبنانية ومؤسساتها، بمقدار ما أنّه دليل على أنّ هناك من صار يمتلك القرار اللبناني. هذا كلّ ما في الأمر. من يمتلك القرار بات يجاهر بأنّه لا يستحي بالوقوف خلف اغتيال رفيق الحريري، ولا يستحي من قدرته على إثارة كلّ الغرائز المذهبية التي يمكن إثارتها. هذا لا يمنع من طرح سؤال في غاية البساطة؛ هل التفاخر بأشخاص مثل مصطفى بدرالدين دليل ضعف أم دليل قوّة؟

الأكيد أن القوي حقيقة لا يلجأ إلى الترهيب في التعاطي مع شركائه في الوطن، بما في ذلك الشيعة الذين يعتبرون لبنان وطنا نهائيا يستحق كل ولائهم، ولا إلى إلغاء مؤسسات الدولة اللبنانية عن طريق تدميرها وقضمها. هذه لعبة لا يمكن أن يخرج منها رابح خصوصا في وقت بات على إيران أن تختار بين أن تكون دولة طبيعية، أو أن يصبح النظام فيها منبوذا.

كيف يمكن، في نهاية المطاف، الرهان على نظام، مرفوض من الإيرانيين أنفسهم، لا مستقبل من أي نوع له. خطورة هذا الرهان في أنّ لبنان يمكن أن يدفع ثمنا كبيرا بسبب وجود من قرّر اعتماده. وهذا لا ينطبق على "حزب الله" وحده للأسف الشديد... بل على كلّ من يؤمن بحلف الأقلّيات أيضا وبأن للنظام السوري مستقبلا ما غير مزبلة التاريخ.

العرب '


الرئيسية »

السودان.. التوقيع على الاتفاق السياسي بين "الانتقالي" و"التغيير"

أُعلن في السودان، اليوم الأربعاء، الاتفاق والتوقيع على الوثيقة الأولى، التي تتناول الاتفاق السياسي لتقاسم السلطة بين المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، وتم التوقيع بحضور الوسيطَيْن الإفريقي والإثيوبي، فيما أُعلن أن التوقيع على الوثيقة الدستورية تم تأجيله إلى يوم الج...

العربي »

العرب: تغييرات كبرى في الجيش اليمني استعدادا للخيار العسكري في الحديدة

صالح البيضاني - يحمل تعيين رئيس الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة اللواء صغير بن عزيز قائدا للعمليات المشتركة للجيش اليمني مؤشرا إضافيا على فشل المسار السياسي وعودة خيار الحسم العسكري إلى واجهة المشهد اليمني. ورجحت مصادر مطلعة لـ”العرب” أن يكون تعي...

الدولي »

ترامب يتحدث عن "تقدم كبير" مع إيران.. وبومبيو: طهران جاهزة للتفاوض

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن "تقدم كبير" بشأن القضايا العالقة مع إيران، في حين ذكر وزير الخارجية، مايك بومبيو، أن طهران منفتحة على المفاوضات بشأن برنامج الصواريخ الباليسيتة. وقال ترامب: "لقد تم التوصل إلى تقدم كبير، سيريدون التحدث، وسنرى ما سيحدث ولكن تم إنجاز...

مع الحدث »

"مركز دراسات الحرب": العودة الثانية لداعش ستكون أقوى

حذر "معهد دراسات الحرب"، وهو مؤسسة أبحاث غير حكومية مقرها واشنطن، من أن داعش "لم يهزم نهائياً" ويستعد للعودة مجدداً وعلى نحو "أشد خطورة"، رغم خسارته للأراضي التي أقام عليها ما سمي "دولة الخلافة" في سوريا والعراق المجاور. وتحت عنوان: "عودة داعش الثانية: تقييم تمرد داعش ...

مقالات »

باسيل يتسلّح بدعم عون وتغطيته... ماذا يربح العهد من الاصطفافات والتعطيل؟

ابراهيم حيدر - لا أحد يستطيع القول إن أمور العهد على ما يرام، ولا أحد يمكنه الجزم بأن الرئيس ميشال عون قادر في ضوء المشكلات والأزمات الراهنة على فرض ما يسميه هيبة الدولة. يؤخذ على رئيس الجمهورية، وفق سياسي متابع، أنه عند الأزمات المفصلية التي يكون فيها "#التيار_الوطني_ا...

أضواء ومواقف »

لافروف: شرارة واحدة فقط تكفي لاشتعال الخليج والولايات المتحدة ستتحمل مسؤولية الكارثة

حذر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، من أن النهج الأمريكي في الخليج يمكن أن يؤدي إلى وقوع كارثة في المنطقة، معتبرا أن شرارة واحدة فقط ستكون كافية لاشتعال الوضع. وقال لافروف، في حديث لصحيفة "أرغومينتي إي فاكتي"، نشر نصه ليلة الأربعاء، على موقع الخارجية الروسية: "الار...

أقتصاد وأعمال »

هذه نصائح صندوق النقد الدولي للبنان

بعد زيارة بعثة صندوق النقد الدولي الى لبنان للعرض الوضع المالي والنقدي، اعتبر الصندوق أن تدابير ميزانية لبنان لعام 2019 لخفض العجز المالي تؤدي إلى نحو 9.75 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي. واضاف أن "شراءً السندات المنخفضة الفائدة المقترحة سيؤدي إلى تدهور ميزانية مصرف...

تكنولوجيا »

"بوستر" يكشف قرب موعد إطلاق "هواوي" لهاتفها القابل للطي

أفاد موقع "غادجيتس 360" باقتراب موعد طرح شركة هواوي الصينية لهاتفها الجديد القابل للطي "Mate X" في الأسواق. وبحسب الموقع المتخصص بالأخبار التقنية، فإن متجرا معتمدا من "هواوي" في الصين علّق صورة ترويجية لأول هاتف قابل للطي للشركة الصينية، الأمر الذي يشير إلى اقتراب موعد...

سياحة »

اليونيسكو تدرج بابل العراقية على قائمة التراث العالمي

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونيسكو" إدراج مدينة بابل العراقية في قائمة "التراث العالمي"، خلال اجتماعها اليوم الجمعة في العاصمة الأذربيجانية باكو. لكن المنظمة اشترطت على الرغم من ذلك على السلطات العراقية إزالة كافة المخالفات عن المدينة، وأمهلت ...

صحة وجمال »

6 أغذية تسرع ظهور "حب الشباب"

تعد آثار "حب الشباب" المتمثلة بالندبات من المشكلات الجلدية المزعجة التي يعاني منها كثيرون، وخصوصا أن التخلص منها ليس بالأمر السهل. وهناك العديد من العوامل التي تساهم في ظهور حب الشباب، ومنها النظام الغذائي الذي يلعب دورا رئيسيا في ذلك، وفق ما ذكر موقع "هيلث لاين" المتخ...

ثقافة وفنون »

بذكرى غسان كنفاني.. رام الله تحتضن الكتَّاب العرب في ملتقى فلسطين الثاني للرواية العربية

احتضن المسرح البلدي في رام الله عشرات الكتَّاب والروائيين الفلسطينيين والعرب، يوم أمس الإثنين، في افتتاح ملتقى فلسطين الثاني للرواية العربية، والذي واكب انطلاقه ذكرى رحيل الكاتب الفلسطيني غسان كنفاني. ويشارك في الملتقى روائيون من 12 دولة عربية، هي: مصر، والأردن، واليمن...

منوعات »

الجفاف في العراق يكشف عن آثار لحضارة قديمة غامضة

أعلنت جامعة توبنغن الألمانية عن اكتشاف فريق من علماء الأثار الألمان والعراقيين لقصر يبلغ من العمر 3400 عاما ويعود إلى فترة الإمبراطورية "الميتانية". ونشأت الإمبراطورية الميتانية في أجزاء من سوريا ومنطقة ما بين النهرين "دجلة والفرات"، ولكن مازال الكثير من الغموض يلفها ح...

العالم في صورة »

كسوف الشمس يُغرق تشيلي في الظلام

انتشر مئات الآلاف من السياح في صحراء شمال تشيلي أمس (الثلاثاء) لمشاهدة ظاهرة كونية نادرة، وهي كسوف كامل للشمس يمكن مشاهدته بوضوح في الأجواء الصافية. وتحدث ظاهرة الكسوف عندما يمر القمر بين الأرض والشمس مما يغرق الكوكب في الظلام. والظاهرة نادرة الحدوث في أي بقعة من بقاع ا...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

السكر.. تأثيرات صحية سلبية في الجسم

توجد الكثير من الأساطير المتعلقة بتأثيرات السكر على صحتنا، حيث أنه رغم حاجة البشر إلى الجلوكوز للبقاء على قيد الحياة، إلا أن كميات السكر الكبيرة يمكن أن تهدد حياتنا بالفعل. وتحمل غالبية الوجبات اليومية الحديثة كميات كبيرة من المُحليات الإضافية، مثل الأطعمة الخفيفة المص...

جمال »

الرموش الصناعية.. وظيفة تجميلية لها مخاطر صحية جمة

يزداد انتشار الرموش الصناعية الطويلة والإقبال عليها في مراكز التجميل، لكن الأمر ليس بسيطا ويحتاج وقتا وصبرا. إذ يجب لصق كل رمش صناعي على حده فوق الرمش الطبيعي بواسطة مادة لاصقة خاصة، ويتم تطويل الرموش لتبدو وكأنها طبيعية. وتحتاج هذه العملية لوقت طويل نسبيا، فرموش الجفن...

لبنان »

العجوز: نحذر من مغبة تعطيل إنعقاد مجلس الوزراء

عقد مجلس قيادة حركة الناصريين الأحرار، إجتماعه الدوري برئاسة الدكتور زياد العجوز الذي قال: "مع إقرار مجلس النواب لموازنة العام 2019، ورغم كل الشوائب التي اعترضتها فنأمل في أن يمهد هذا الأمر نوعا من الإستقرار الإقتصادي الذي تحتاجه البلاد في ظل الظروف الضاغطة التي يعاني ...

فلسطين »

قيادات فلسطينية: اتفاق إسرائيل و“حماس“ لإنشاء مستشفى أمريكي بغزة تكريس للانفصال

شنت قيادات فلسطينية، اليوم الثلاثاء، هجومًا حادًا على حركة حماس، التي أعلنت عن إنشاء مستشفى أمريكي شمال قطاع غزة، معتبرين أن تلك الخطوة تمثل تكريسًا للانقسام. وسلطت وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“، في تقرير لها، الضوء على ما وصفته بـ ”تفاهمات بين إسرائيل وحماس“، قائلة إ...

سوريا »

دمشق تعلن عن "تقدم كبير" نحو تشكيل اللجنة الدستورية

أعلنت دمشق الأربعاء، إحراز "تقدم كبير" نحو تشكيل لجنة دستورية تعمل الأمم المتحدة على تأليفها، وفق ما أفادت وزارة الخارجية السورية، وذلك إثر محادثات بين وزير الخارجية وليد المعلم والمبعوث الأممي غير بيدرسون. وأفادت الخارجية في بيان نشرته على صفحتها على موقع فيسبوك، بعد ...

مصر »

مصر تكشف حقيقة توقيف ناقلة نفط إيرانية في قناة السويس

نفى مصدر رسمي بهيئة قناة السويس في مصر، ما نُشر بشأن قيام السلطات المصرية بتوقيف ناقلة نفط إيرانية في القناة، كانت ترفع علم أوكرانيا. وأكد المصدر لـ ”إرم نيوز“، أن ما نُشر في هذا الصدد ”عارٍ تمامًا من الصحة، ولم يكن سوى شائعات تهدف لإثارة الجدل والتشويه، ضمن الشائعات ا...

العراق »

الصدر.. ترحيب وقلق بشأن دمج فصائل الحشد

رحب رجل الدين العراقي مقتدى الصدر الاثنين بقرار رئيس الوزراء عادل عبد المهدي دمج فصائل الحشد الشعبي في القوات المسلحة النظامية، إلا أنه أبدى قلقا حول كيفية تطبيقه. وقال الصدر في بيان على صفحته في فيسبوك إن ما صدر "أمر مهم وخطوة أولى صحيحة نحو دولة قوية لا تهزها الرياح ...

الخليج العربي »

الحوثيون يستهدفون مطار أبها مجددا.. و"تحالف الشرعية" يعلن إسقاط 3 طائرات مسيرة

قال تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، إنه اعترض 3 طائرات مسيرة أطلقها الحوثيون صوب مطاري جازان وأبها. وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي، حسبما نقلت وكالة الأنباء السعودية، أن قوات التحالف "تمكنت م من اعتراض وإسقاط ثلاث طا...

أفريقيا »

منظمة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بمقديشيو

أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتمردة مساء اليوم مسئوليتها عن الانفجار الذى وقع فى وقت سابق اليوم بالقرب من مقديشيو، وأسفر عن مصرع مهندس تركي. وذكر راديو (صوت أمريكا) أن حركة الشباب أوضحت - في بيان أصدرته بهذا الغرض - أن استهداف سيارة القتيل جاء نظرا لأنه يعمل لحساب إ...

قالت الصحف »

الأخبار: الهيئة العامة تتجاوز "قطوع" قطوعات الحساب؟

فيما لا تزال تبعات حادثة "قبرشمون" تحول دون عقد جلسة حكومية تجنباً لمزيد من الخلاف على خلفية إحالة الحادثة الى المجلس العدلي، لا تزال محاولات التوصل الى تسوية لتمديد مهلة تقديم قطع الحساب مستمرة، في ظل معلومات تتحدث عن التوصل الى مخرج يعطي فترة سماح من دون إقفال الملف....

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass