• ترامب يتحدث عن "تقدم كبير" مع إيران.. وبومبيو: طهران جاهزة للتفاوض
  • الحوثيون يستهدفون مطار أبها مجددا.. و"تحالف الشرعية" يعلن إسقاط 3 طائرات مسيرة
  • السودان.. التوقيع على الاتفاق السياسي بين "الانتقالي" و"التغيير"
  • لافروف: شرارة واحدة فقط تكفي لاشتعال الخليج والولايات المتحدة ستتحمل مسؤولية الكارثة
  • سياسي للجمهورية: صرنا قاب قوسين أو أدنى من العتمة الدامسة و"ألف مرة تطير الحكومات ولا يهتز البلد ولو مرة"
  • مصدر للشرق الأوسط: هجرة 4 آلاف عائلة فلسطينية من لبنان إلى أوروبا في 2017- 2018
  • الأخبار: الهيئة العامة تتجاوز "قطوع" قطوعات الحساب؟
  • اللواء: إنقلاب "القوّات" على الموازنة.. ومزايدات "شعبوية" للنواب "حلّ باسيلي" يُعطي إجازة لمجلس الوزراء.. والحريري يكشف عن رفض اقتراحات لصندوق النقد
  • النهار: إخراج الموازنة مخالفة جديدة… وفلسطينيون ضد القانون
  • الديار: الوزير سليم جريصاتي: التيار الحر متمسك ببند المجلس العدلي قبل اجتماع الحكومة لا ثقة بين حزب الله وجنبلاط والتصويت اذا حصل 15 ضد 15 الرؤساء الثلاثة السنة شكوا من استهداف عون وباسيل لاتفاق الطائف

العداء الإسرائيلي الإيراني.. خدعة القرن

6/5/2019

د. ماجد السامرائي - لو افترضنا أن إيران، جارة العرب، يحكمها نظام سياسي لا ديني ولا مذهبي، ولا يضع في دستور دولته بند “تصدير الثورة” فهل سيحدث كل الذي يحصل الآن من توترات وأزمات، بغض النظر عن العلاقة بين طهران وواشنطن التي فيها الكثير مما يمكن أن يقال.

هذا الغطاء السياسي البعيد عن قيم الإسلام وعن مبادئ تفاعل شعوب العالم مع قيم الحضارة والمدنية هو البلاء الذي حل بالشعوب الإيرانية صاحبة الإرث الحضاري والمدني الكبير، وحل أيضا بشعب العراق بسبب عامليْ الجيرة ونظام الحكم العراقي الموالي لطهران، وكذلك عدم الاستقرار والفوضى التي تهدد شعوب العرب وخاصة بلدان الخليج.

لقد توهم حكام إيران منذ عام 1979 أنهم قادرون على فرض نظامهم السياسي ولاية الفقيه خارج إيران، والذي حصل خلال الأربعين عاما الماضية هو خدعة ولعبة سياسية مشتركة بين زعامة النظام الإيراني ودول الغرب والولايات المتحدة وإسرائيل التي استهوتها هذه اللعبة من أجل مصالحها ولإغراق بلدان المنطقة بالحروب الطائفية وتسييس التطرف الديني والمذهبي.

وبذلك أصبحت إيران، الطائفية التوسعية، هي الأداة الأكثر إيذاء لأنها تمس وجدان بعض معتنقي المذهب الشيعي من عرب العراق خاصة وبعض بلدان الخليج. الوقائع التاريخية هي التي تجيب على بعض الجهلاء من الناس والسياسيين المتظاهرين بالعقيدة المذهبية، ولعل في تكرارها في هذا الظرف الدقيق لصراع نظام ولاية الفقيه مع الجميع قد يساعد هؤلاء في التخلي عن هذه اللعبة السياسية المضرة بمصالح الشعوب.

لم يكن هدف حكم ولاية الفقيه، في عهديه الأول والثاني، دينيا مذهبيا دعويا وإلا لذهبوا نحو باكستان أو أفغانستان أو غيرهما من البلدان، لكن الهدف هو سياسي قومي مرتبط بالتاريخ قبل الجغرافيا. فالعراق كان ميدان اللعبة الأولى لأنه بلد عربي مسلم ومركز استراتيجي وصاحب تاريخ انكسرت على أرضه إمبراطورية كسرى، والسيطرة عليه مهما كان ثمنها البشري والمادي كانت تعني “فتحا فارسيا” سهلا للمنطقة، وبغض النظر عمن بدأ حرب الثماني سنوات، إلا أن وقائعها الهائلة في الجانبين العسكري والسياسي كشفت الغطاء المذهبي ومزقته على أرض العراق.

كانت شعارات المعممين على طول الجبهات تلقّن المقاتلين من الشباب الإيراني بأنهم سيعبرون التلال ويدخلون “كربلاء مرقد الحسين” وشعارات الحكومة الإيرانية كانت تردد “كربلاء الطريق إلى القدس?، لكن حقيقتهم كانت تهدف إلى احتلال العراق وضمه إلى ولايتهم وهذا ما حصل بمعاونة الأميركان في ما بعد. وفي ذلك الوقت الذي جرت فيه صفقات التسليح الإسرائيلي، كانت طهران ترسل فرق الشغب والتفجيرات إلى مكة المكرمة وعمليات التخريب وإثارة الرعب بين الحجاج والتظاهرات داخل الحرم الشريف بدعواتهم إلى اجتياح مكة المكرمة خلال سنوات 1986 و1987، وخلال معركة شرق البصرة عام 1982 في الحرب العراقية الإيرانية هدد الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني الكويت بخطبة مسجلة عبر الإذاعة الإيرانية مفادها أن “إيران أصبحت جارة للكويت فعليهم الخضوع لنا وإلا فليرحلوا”. كما احتلت إيران الجزر العربية الثلاث وادعت عائدية البحرين لإيران.

الملف الأخطر الذي مزّق الغطاء الديني والمذهبي هو ملف العلاقات الإسرائيلية الإيرانية، ففي الوقت الذي تعلن فيه طهران بأن إسرائيل هي “الشيطان الأصغر”، كانت تتم في الخفاء صفقات التسليح خصوصا خلال الحرب العراقية الإيرانية، وهو ملف كبير وفيه تفصيلات ووقائع أثارت الرأي العام العالمي في تلك السنوات ولا بأس من إعادة التذكير بأبرز واقعتين: الأولى حادثة إسقاط الطائرة الأرجنتينية الحاملة للسلاح إلى طهران وتم إسقاطها على الأراضي السوفييتية عام 1981، والواقعة الأهم هي صفقة “إيران غيت” وهناك حادثة ثانوية لكنها فضيحة حيث ألقي القبض على أحد أقرباء الخميني، الشيخ صادق طباطبائي، في مطار برلين عام 1983 وفي حوزته كمية كبيرة من الهيروين وسجل على جواز سفره دخوله إلى إسرائيل.

هناك توثيقات سياسية كثيرة تشير إلى العلاقة الإسرائيلية الإيرانية ومنها اعتراف الرئيس الإيراني السابق أبوالحسن بني صدر لجريدة هيرالد تريبيون الأميركية في 24 أغسطس 1981 بأنه أحيط علما بوجود العلاقة بين إيران وإسرائيل، واعترافات رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق مناحيم بيغن عام 1982 بأن إسرائيل زودت إيران بالسلاح ووقائع أخرى وثقتها الجهات الاستخبارية الدولية.

الإدانات السياسية والثقافية والإعلامية الدامغة كثيرة وأهمها ما قدمه من وثائق تريتا بارسي الأستاذ الأميركي من أصول إيرانية في جامعة جون هوبكنز في كتابه “التحالف الغادر” المترجم للعربية عام 2018، حيث توصل إلى حقائق واستنتاجات إستراتيجية وسياسية بعد إجرائه 130 مقابلة مع مسؤولين رسميين إسرائيليين وأميركان وإيرانيين من أصحاب القرار، وأهم ما توصل إليه من تلك الوقائع أن كلا من إسرائيل وإيران تلتقيان في نظرية “لا حرب لا سلام”، وكأنه قرأ مبكرا مقولة خامنئي اليوم “لا حرب ولا مفاوضات” مع أميركا. وأن الطرفين الإسرائيلي والإيراني يلتقيان عند نقطة أنهما منفصلان ثقافيا وسياسيا عن المنطقة “الإسرائيليون محاطون ببحر من العرب ودينيا محاطون بالمسلمين السنّة. أما بالنسبة لإيران، فالأمر مشابه نسبيا. عرقيا هم محاطون بمجموعة من الأعراق غالبها عربي خاصة إلى الجنوب والغرب، وطائفيا محاطون ببحر من المسلمين السنّة. إنّه وحتى ضمن الدائرة الإسلامية، فإن إيران اختارت أن تميّز نفسها عن محيطها عبر اتّباع التشيّع بدلا من المذهب السني السائد والغالب”.

القضية الأهم التي أثارها بيرسا هي “الصفقة الكبيرة” التي اشتغلت عليها طهران عام 2003 في الوقت الذي سهلت فيه الاجتياح الأميركي للعراق، ويبدو أنها كانت أسبق تاريخيا وأكبر من “صفقة القرن” الحالية حول فلسطين التي تقف إيران بوجهها ليس من دوافع الحرص على فلسطين، وكان عرضا إيرانيا جريئا فيه ما سمي بالتنازلات الإيرانية في حال تمت الموافقة على الصفقة التي تتناول “برنامجها النووي وسياستها تجاه إسرائيل ومحاربة القاعدة، والتزام إيران بتحويل حزب الله إلى حزب سياسي وقبول مبادرة السلام العربية والاعتراف بإسرائيل”، وهو ملخص لعرض تفصيلي حمله الوسيط السويسري تيم غولدمان إلى الخارجية الأميركية عام 2003، ومن عطّل الصفقة حينذاك كان نائب الرئيس الأميركي ديك شيني ووزير الدفاع دونالد رامسفيلد. هناك مهارة لدى كل من إسرائيل وإيران في صناعة العداء بينهما وإخراجه إعلاميا.

لماذا المغالاة إذن في عداء إسرائيل والولايات المتحدة من قبل حكام طهران اليوم مع اتهام العرب بصداقتهم لأميركا؟ هل هي رسائل مفادها أن على واشنطن وتل أبيب عدم الاعتماد على العرب؟ فهم في نظرها أقل مرتبة من الفرس، وهي في غطائها المذهبي وتخريبها السياسي إنما تقدم وصفة جديدة للدين الإسلامي البديل لمعتنقي مليار ونصف مليار مسلم في العالم، لكن حكام إيران وقعوا في شراك سياساتهم التخريبية ضد أهل المنطقة والعالم الإسلامي وضد شعوب إيران، إنها خدعة القرن.

'


الرئيسية »

السودان.. التوقيع على الاتفاق السياسي بين "الانتقالي" و"التغيير"

أُعلن في السودان، اليوم الأربعاء، الاتفاق والتوقيع على الوثيقة الأولى، التي تتناول الاتفاق السياسي لتقاسم السلطة بين المجلس الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، وتم التوقيع بحضور الوسيطَيْن الإفريقي والإثيوبي، فيما أُعلن أن التوقيع على الوثيقة الدستورية تم تأجيله إلى يوم الج...

العربي »

العرب: تغييرات كبرى في الجيش اليمني استعدادا للخيار العسكري في الحديدة

صالح البيضاني - يحمل تعيين رئيس الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة اللواء صغير بن عزيز قائدا للعمليات المشتركة للجيش اليمني مؤشرا إضافيا على فشل المسار السياسي وعودة خيار الحسم العسكري إلى واجهة المشهد اليمني. ورجحت مصادر مطلعة لـ”العرب” أن يكون تعي...

الدولي »

ترامب يتحدث عن "تقدم كبير" مع إيران.. وبومبيو: طهران جاهزة للتفاوض

كشف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن "تقدم كبير" بشأن القضايا العالقة مع إيران، في حين ذكر وزير الخارجية، مايك بومبيو، أن طهران منفتحة على المفاوضات بشأن برنامج الصواريخ الباليسيتة. وقال ترامب: "لقد تم التوصل إلى تقدم كبير، سيريدون التحدث، وسنرى ما سيحدث ولكن تم إنجاز...

مع الحدث »

"مركز دراسات الحرب": العودة الثانية لداعش ستكون أقوى

حذر "معهد دراسات الحرب"، وهو مؤسسة أبحاث غير حكومية مقرها واشنطن، من أن داعش "لم يهزم نهائياً" ويستعد للعودة مجدداً وعلى نحو "أشد خطورة"، رغم خسارته للأراضي التي أقام عليها ما سمي "دولة الخلافة" في سوريا والعراق المجاور. وتحت عنوان: "عودة داعش الثانية: تقييم تمرد داعش ...

مقالات »

باسيل يتسلّح بدعم عون وتغطيته... ماذا يربح العهد من الاصطفافات والتعطيل؟

ابراهيم حيدر - لا أحد يستطيع القول إن أمور العهد على ما يرام، ولا أحد يمكنه الجزم بأن الرئيس ميشال عون قادر في ضوء المشكلات والأزمات الراهنة على فرض ما يسميه هيبة الدولة. يؤخذ على رئيس الجمهورية، وفق سياسي متابع، أنه عند الأزمات المفصلية التي يكون فيها "#التيار_الوطني_ا...

أضواء ومواقف »

لافروف: شرارة واحدة فقط تكفي لاشتعال الخليج والولايات المتحدة ستتحمل مسؤولية الكارثة

حذر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، من أن النهج الأمريكي في الخليج يمكن أن يؤدي إلى وقوع كارثة في المنطقة، معتبرا أن شرارة واحدة فقط ستكون كافية لاشتعال الوضع. وقال لافروف، في حديث لصحيفة "أرغومينتي إي فاكتي"، نشر نصه ليلة الأربعاء، على موقع الخارجية الروسية: "الار...

أقتصاد وأعمال »

هذه نصائح صندوق النقد الدولي للبنان

بعد زيارة بعثة صندوق النقد الدولي الى لبنان للعرض الوضع المالي والنقدي، اعتبر الصندوق أن تدابير ميزانية لبنان لعام 2019 لخفض العجز المالي تؤدي إلى نحو 9.75 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي. واضاف أن "شراءً السندات المنخفضة الفائدة المقترحة سيؤدي إلى تدهور ميزانية مصرف...

تكنولوجيا »

"بوستر" يكشف قرب موعد إطلاق "هواوي" لهاتفها القابل للطي

أفاد موقع "غادجيتس 360" باقتراب موعد طرح شركة هواوي الصينية لهاتفها الجديد القابل للطي "Mate X" في الأسواق. وبحسب الموقع المتخصص بالأخبار التقنية، فإن متجرا معتمدا من "هواوي" في الصين علّق صورة ترويجية لأول هاتف قابل للطي للشركة الصينية، الأمر الذي يشير إلى اقتراب موعد...

سياحة »

اليونيسكو تدرج بابل العراقية على قائمة التراث العالمي

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونيسكو" إدراج مدينة بابل العراقية في قائمة "التراث العالمي"، خلال اجتماعها اليوم الجمعة في العاصمة الأذربيجانية باكو. لكن المنظمة اشترطت على الرغم من ذلك على السلطات العراقية إزالة كافة المخالفات عن المدينة، وأمهلت ...

صحة وجمال »

6 أغذية تسرع ظهور "حب الشباب"

تعد آثار "حب الشباب" المتمثلة بالندبات من المشكلات الجلدية المزعجة التي يعاني منها كثيرون، وخصوصا أن التخلص منها ليس بالأمر السهل. وهناك العديد من العوامل التي تساهم في ظهور حب الشباب، ومنها النظام الغذائي الذي يلعب دورا رئيسيا في ذلك، وفق ما ذكر موقع "هيلث لاين" المتخ...

ثقافة وفنون »

بذكرى غسان كنفاني.. رام الله تحتضن الكتَّاب العرب في ملتقى فلسطين الثاني للرواية العربية

احتضن المسرح البلدي في رام الله عشرات الكتَّاب والروائيين الفلسطينيين والعرب، يوم أمس الإثنين، في افتتاح ملتقى فلسطين الثاني للرواية العربية، والذي واكب انطلاقه ذكرى رحيل الكاتب الفلسطيني غسان كنفاني. ويشارك في الملتقى روائيون من 12 دولة عربية، هي: مصر، والأردن، واليمن...

منوعات »

الجفاف في العراق يكشف عن آثار لحضارة قديمة غامضة

أعلنت جامعة توبنغن الألمانية عن اكتشاف فريق من علماء الأثار الألمان والعراقيين لقصر يبلغ من العمر 3400 عاما ويعود إلى فترة الإمبراطورية "الميتانية". ونشأت الإمبراطورية الميتانية في أجزاء من سوريا ومنطقة ما بين النهرين "دجلة والفرات"، ولكن مازال الكثير من الغموض يلفها ح...

العالم في صورة »

كسوف الشمس يُغرق تشيلي في الظلام

انتشر مئات الآلاف من السياح في صحراء شمال تشيلي أمس (الثلاثاء) لمشاهدة ظاهرة كونية نادرة، وهي كسوف كامل للشمس يمكن مشاهدته بوضوح في الأجواء الصافية. وتحدث ظاهرة الكسوف عندما يمر القمر بين الأرض والشمس مما يغرق الكوكب في الظلام. والظاهرة نادرة الحدوث في أي بقعة من بقاع ا...

الإعلانية »

15 in 1 - Full Package Security Systems

Professional Quality DVR with 4 800TVL Special Design Compact Cameras, Full D1 Triplex (Recording/Viewing/Playback), Free Center Monitoring Station Software to Manage and view up to 256 DVRs Compatible Windows XP, Vista, 7 and 8, Free Cloud access via mobile (No need fo...

تكنولوجيا »

وسائل التواصل الاجتماعي والخديعة الكبرى

تفاعلت قضية الحسابات المزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تعتزم السلطات التنفيذية في نيويورك إجراء تحقيق في نتائج التقرير الاستقصائي الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الأحد، حول هذه القضية. وفي الأثناء، يبدو أن الشركات التي تروج وتقدم خدمات "الحسابات المزيفة"، التي...

صحة »

السكر.. تأثيرات صحية سلبية في الجسم

توجد الكثير من الأساطير المتعلقة بتأثيرات السكر على صحتنا، حيث أنه رغم حاجة البشر إلى الجلوكوز للبقاء على قيد الحياة، إلا أن كميات السكر الكبيرة يمكن أن تهدد حياتنا بالفعل. وتحمل غالبية الوجبات اليومية الحديثة كميات كبيرة من المُحليات الإضافية، مثل الأطعمة الخفيفة المص...

جمال »

الرموش الصناعية.. وظيفة تجميلية لها مخاطر صحية جمة

يزداد انتشار الرموش الصناعية الطويلة والإقبال عليها في مراكز التجميل، لكن الأمر ليس بسيطا ويحتاج وقتا وصبرا. إذ يجب لصق كل رمش صناعي على حده فوق الرمش الطبيعي بواسطة مادة لاصقة خاصة، ويتم تطويل الرموش لتبدو وكأنها طبيعية. وتحتاج هذه العملية لوقت طويل نسبيا، فرموش الجفن...

لبنان »

سياسي للجمهورية: صرنا قاب قوسين أو أدنى من العتمة الدامسة و"ألف مرة تطير الحكومات ولا يهتز البلد ولو مرة"

نقلت صحيفة "الجمهورية" عن أحد كبار السياسيين، نعيه لمفردة التفاؤل، لافتًا إلى أنّها "أصبحت كلمة "ممجوجة" وبلا أي معنى، وأنا شخصيًّا أعاني فقدان الشعور بالتفاؤل، وهذا أمر طبيعي جدًّا أمام ما نحن فيه، فصدقوني لا أرى أمامي سوى مشهد قاتم يميل يومًا بعد يوم الى السواد اكثر ف...

فلسطين »

قيادات فلسطينية: اتفاق إسرائيل و“حماس“ لإنشاء مستشفى أمريكي بغزة تكريس للانفصال

شنت قيادات فلسطينية، اليوم الثلاثاء، هجومًا حادًا على حركة حماس، التي أعلنت عن إنشاء مستشفى أمريكي شمال قطاع غزة، معتبرين أن تلك الخطوة تمثل تكريسًا للانقسام. وسلطت وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“، في تقرير لها، الضوء على ما وصفته بـ ”تفاهمات بين إسرائيل وحماس“، قائلة إ...

سوريا »

دمشق تعلن عن "تقدم كبير" نحو تشكيل اللجنة الدستورية

أعلنت دمشق الأربعاء، إحراز "تقدم كبير" نحو تشكيل لجنة دستورية تعمل الأمم المتحدة على تأليفها، وفق ما أفادت وزارة الخارجية السورية، وذلك إثر محادثات بين وزير الخارجية وليد المعلم والمبعوث الأممي غير بيدرسون. وأفادت الخارجية في بيان نشرته على صفحتها على موقع فيسبوك، بعد ...

مصر »

مصر تكشف حقيقة توقيف ناقلة نفط إيرانية في قناة السويس

نفى مصدر رسمي بهيئة قناة السويس في مصر، ما نُشر بشأن قيام السلطات المصرية بتوقيف ناقلة نفط إيرانية في القناة، كانت ترفع علم أوكرانيا. وأكد المصدر لـ ”إرم نيوز“، أن ما نُشر في هذا الصدد ”عارٍ تمامًا من الصحة، ولم يكن سوى شائعات تهدف لإثارة الجدل والتشويه، ضمن الشائعات ا...

العراق »

الصدر.. ترحيب وقلق بشأن دمج فصائل الحشد

رحب رجل الدين العراقي مقتدى الصدر الاثنين بقرار رئيس الوزراء عادل عبد المهدي دمج فصائل الحشد الشعبي في القوات المسلحة النظامية، إلا أنه أبدى قلقا حول كيفية تطبيقه. وقال الصدر في بيان على صفحته في فيسبوك إن ما صدر "أمر مهم وخطوة أولى صحيحة نحو دولة قوية لا تهزها الرياح ...

الخليج العربي »

الحوثيون يستهدفون مطار أبها مجددا.. و"تحالف الشرعية" يعلن إسقاط 3 طائرات مسيرة

قال تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، إنه اعترض 3 طائرات مسيرة أطلقها الحوثيون صوب مطاري جازان وأبها. وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي، حسبما نقلت وكالة الأنباء السعودية، أن قوات التحالف "تمكنت م من اعتراض وإسقاط ثلاث طا...

أفريقيا »

منظمة الشباب تعلن مسئوليتها عن تفجير بمقديشيو

أعلنت حركة "الشباب" الصومالية المتمردة مساء اليوم مسئوليتها عن الانفجار الذى وقع فى وقت سابق اليوم بالقرب من مقديشيو، وأسفر عن مصرع مهندس تركي. وذكر راديو (صوت أمريكا) أن حركة الشباب أوضحت - في بيان أصدرته بهذا الغرض - أن استهداف سيارة القتيل جاء نظرا لأنه يعمل لحساب إ...

قالت الصحف »

الأخبار: الهيئة العامة تتجاوز "قطوع" قطوعات الحساب؟

فيما لا تزال تبعات حادثة "قبرشمون" تحول دون عقد جلسة حكومية تجنباً لمزيد من الخلاف على خلفية إحالة الحادثة الى المجلس العدلي، لا تزال محاولات التوصل الى تسوية لتمديد مهلة تقديم قطع الحساب مستمرة، في ظل معلومات تتحدث عن التوصل الى مخرج يعطي فترة سماح من دون إقفال الملف....

Copyright © 1998 - 2016 - All Rights Reserved Alhadass